عرض مشاركة واحدة
قديم 30-07-2010, 01:06 PM   #6
www907
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية www907
 
تاريخ التسجيل: 27-06-2005
الدولة: المدينة المنورة
المشاركات: 139
مشاركات الشكر: 348
شكر 171 مرات في 41 مشاركات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لكل حادث حديث

جزا الله شيخنا كل خير

وجازاكم الله كل خير

في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم

حينما هاجروا من مكه إلى المدينة

اليهود قالو لقد سحرنا المسلمين فلا يولد لهم ذكر

فأنتشر الخبر بين الناس وكان كل ما يولد مولود ذكر يموت

فبدأ يدخل الشك في نفوس الناس أن كلام اليهود صحيح

إلى أن أتت أسماء بنت أبوبكر الصديق رضي الله عنه إلى المدينة وكانت حامل في شهرها الأخير فولدت عبدالله بن الزبير رضي الله عنه وعن أبيه

فأستبشروا المسلمين وفرحوا لهذا المولو أشد الفرح .

شاهدي في هذا الكلام أنه يامن فتح الله عليك بالعقل والحكمة

هناك أشخاص ضعفاء إذا لم يصدقوا لم يكذبوا

ومن سماحة ديننا أنه أي أمر غريب فيه لبس على المسلمين

يظهر من أبطال هذه الأمة من يوضح ويصحح ما لبس على الناس من شبهات

هذا والله أعلم
www907 غير متصل  

اعلان